You are here:الرئيسية>مكتبة الديمقراطية>مراجعات كتب>مراجعة كتاب: محمد عبد الشفيع عيسى، بدايات ونهايات ثورة يناير: رؤية فكرية

مراجعة كتاب : مروان بشارة، العربي الخفيّ: وعود الثورات العربية ومخاطرها

الأحد، 07 أيلول/سبتمبر 2014 عدد القراءات 2350 مرة
الكاتب  مروان بشارة

أصدر مركز الجزيرة للدراسات ضمن سلسلة كتب الجزيرة كتابا بعنوان "العربي الخفي.. وعود الثورات العربية ومخاطرها" لمؤلفه الأستاذ مروان بشارة. وهو كتاب ينطلق من رؤية معرفية تأملية لواقع الثورات العربية ومآلاتها محاولا فهم الأنساق التي تتحكم في مسارات هذه الثورات.

يستبعد مروان بشارة كل ما أوردته وسائل الإعلام الغربية عن الثورات العربية ويؤكد على أن الصحوة العربية "كانت (في طريقها) آتية منذ وقت طويل". وقد قام مروان بشارة بتحليل معمق للثورات العربية وللشباب في العالم العربي. فالشباب، في تونس ومصر واليمن وليبيا وسوريا، استخدموا وسائل الإعلام الجديدة لصالحهم. ويستنطق مروان لغة الأرقام مبينا أن أكثر من نصف سكان العالم العربي هم تحت الثلاثين سنة من العمر، فيما ربع هذه الساكنة تتراوح أعمارهم بين 15 و 29. وقد فاق النمو السكاني فرص العمل المتاحة لسنوات، ما أدى إلى "طفرة الشباب". ونتج عن هذه الطفرة اختلاف في بنية الأسرة.

ويعقد مروان مقارنات بين جيل الأمس وجيل اليوم في العالم العربي: ففي الجيل السابق، كانت نسبة المتزوجين 63% بين الذين بلغوا منتصف العشرينات؛ بحلول 2010 تدنّت النسبة الى 50% فقط بين الذين هم تحت سن 29. لقد صار الشباب أكثر وأكثر غير قادرين على العيش مستقلين بسبب ارتفاع تكاليف السكن. الكفاح من أجل التعليم والعمل جعل الاضطرابات الاجتماعية لا مفر منها.

وفق المؤلف مع الآليات التي استخدمتها الأنظمة العربية القمعية لاحتواء الاضطرابات الاجتماعية من تجنيد واستهداف للجامعات... وغير ذلك. غلا أن تلك الأنظمة سقطت مع النضال الاجتماعي والسياسي.

ولا ينسى المؤلف دور الإعلام المركزي في هذه الثورات وقد أتى الكتاب تشخيصاً لواقع الثورات العربية اليوم وما آلت إليه الأوضاع في أكثر من بلد عربي.

معلومات عن الكتاب
العنوان الرئيسي: العربي الخفي
العنوان الفرعي: وعود الثورات العربية ومخاطرها
المؤلف: د. مروان بشارة
الناشر: مركز الجزيرة للدراسات+ الدار العربية للعلوم
عدد الصفحات: 255
التاريخ: يناير 2013
الى الأعلى
 المصدر: مركز الجزيرة للدراسات

 

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

أضف تعليقاً

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة